مؤتمر أزهر أسيوط يهنئ بعودة طابا ويؤكد تأييده للقوات المسلحة والشرطة فى مواجهة الإرهاب

أرسل المشاركون فى المؤتمر السنوى السابع لقسم الجهاز الهضمى والكبد بكلية الطب جامعة الأزهر بأسيوط والمنعقد بمدينة الغردقة ببرقية تأييد للقيادة السياسية .
الدكتور محمد أبو هاشم نائب رئيس جامعة الأزهر أوضح فى كلمته التى ألقاها نيابة عن رئيس الجامعة الدكتور أحمد حسنى دعم مؤسسة الأزهر الشريف برئاسة فضلة الإمام الأكبر الدكتور أحمد الطيب شيخ الأزهر لجهود الرئيس عبد الفتاح السيسى رئيس الجمهورية . مقدما التهنئة بمناسبة الإحتفال بذكرى عودة طابا تلك الأرض المباركة التى تجلى عليها رب العزة . مؤكدا دعم المشاركين فى المؤتمر لجهود القوات المسلحة والشرطة لمواجهة الإرهاب .
الدكتور أشرف عطية نائب رئيس الجامعة للدراسات العليا والبحوث أعلن فى كلمتة أن المؤتمر يبعث برسالتين الأولى هى ريادة جامعة الأزهر الشريف فى التميز بعلوم الدين وعلوم الدنيا
موضحا أن النهضة الطبية التى إنطلقت فى مصر فى مدرسة الطب المصرية فى مدينة أبو زعبل فى القرن الثامن عشر إنطلقت على أيدى أطباء أزهريين كانوا قد تم إبتعاثهم إلى اوروبا فى عهد محمد على باشا وبعد عودتهم أسسوا مدرسة الطب المصرية التى إنطلقت منها بعد ذلك كليات الطب فى الجامعات المصرية إضافة إلى إنشاء مدرسة الألسن على يد العالم الأزهرى رفاعة الطهطاوى .أما الرسالة الثانية فهى إنعقاد هذا المؤتمر فى مدينة الغردقة تلك المدينة ذات الصيت العالمى من خلال مشاركة العديد من الأطباء للتأكيد على أن مصر واحة الأمن والأمان .
الدكتور حمدى محفوظ رئيس قسم الجهاز الهضمى والكبد بكلية طب الأزهر بأسيوط ورئيس المؤتمر أوضح أن المؤتمر السنوى السابع الذى يقام بالتعاون مع مجموعة الأزهر للجهاز الهضمى يناقش كل ماهو جديد فى مجالات التشخيص والعلاج من خلال أحدث الأبحاث المقدمة للمؤتمر والتى تقترب من 200 بحث علمى محكما . شارك فى المؤتمر العديد من الأطباء العاملين فى مجال الجهاز الهضمى والكبد بكليات الطب بالجامعات المصرية ومستشفيات الشرطة والجيش ووزارة الصحة والتأمين الصحى .





 
دليــل الكــليـات